علاج مرض الفصام نهائياً: 7 حالات مهمة توضح مدة العلاج اللازمة لمرض الفصام

علاج مرض الفصام نهائياً أصبح الآن سهل جداً، ومما لا شك فيه أن العوامل الاجتماعية والاقتصادية المتغيرة باستمرار أصابت الكثيرين منا بأمراض نفسية لا حصر لها وأصبح كاهل كل منا متعب مما يحمله من أثقال فوق أثقاله ومن ضمن تلك الأمراض النفسية مرض الفصام الذي يصيب الشخص في كل تعاملاته.

أيضاً يجعله على غير وعي بواقعه، فكثير الحديث عن علاج مرض الفصام نهائيا لذا سوف نتحدث في هذا الموضوع عن مرض الفصام وكيفية العلاج منه واهم وأحدث العلاجات للعام 2022.

من هو مريض الفصام؟

تنتمي اضطرابات الفصام إلى الاضطرابات الذهنية (الاضطراب الوجداني) والذهان يشير في معجم العلوم الاجتماعية إلى الفصام على:أنه مرض عقلي يصنف ضمن فئة الأمراض النفسية المعروفة بالذهان ويعتبر من أكثر الأمراض الذهنية انتشاراً.

علاج مرض الفصام نهائياً

هذا المرض يمزق العقل ويصيب الشخصية بالتصدع، فتفقد بذلك صفات التكامل والتناسق الذي كان يوائم بين جوانبها الفكرية والانفعالية والحركية والإدراكية وكأن كل جانب منها أصبح في واد منفصل عن الآخر ومستقل عن بقية الجوانب الأخرى وهو مصطلح مرادف للمريض العقلي أو ما يعرف في المصطلح الشائع بالجنون.

يصيب الذكور في سن أصغر مقارنة بالإناث ويزداد انتشاره في الطبقات الاجتماعية الدنيا ويؤمن أنصار هذا التوجه بأن مريض  الفصام بعد العلاج ينتمون إلى طبقة اجتماعية  عالية في بداية الأمر، ولكن نتيجة للمتدهورات التي تحدث في مختلف مكونات الفرد فإن ذلك يستتبع بالضرورة انحدارا في الطبقة أو المستوى الاجتماعي الذي يحيا فيه الفرد.

في حين إن البعض الآخر يحلل (الظروف الاجتماعية، والاقتصادية، والثقافية، وظروف المعيشة والسكن لدى الطبقات الفقيرة ويجعلها الممهد والأساس والمنطلق لظهور الفصام.

وإن الازدحام في السكن، يقود وبدوره إلى انتشار العديد من الانحرافات السلوكية المميزة لسكان هذه المناطق جريمة بغاء مخدرات (ولذا فإن الإصابة بمرض الفصام قد تكون ناتجة حسب تلك الظروف السابقة الذكر، وتشير الدراسات إلى إن الإصابة بالفصام تكثر في بعض فصول السنة حيث يزداد حدوثه في الشتاء وبداية الربيع وتحديدًا بين شهر يناير وإبريل في نصف الكرة الشمالي.

أو بين يوليو وسبتمبر في نصف الكرة الجنوبي وأن تكلفة علاج مرضى الفصام فقط في أمريكا على سبيل المثال لا الحصر، تصل إلى حوالي 100 مليار دولار في العام هذه الظروف، أو متفاعلة معها لذا لا بد من العناية الشديدة لمريض الفصام بعد العلاج حتى لا ينتكس وبتلك العناية نكون قدمنا علاج الفصام نهائيا.

انفصام الشخصية أو مرض الفصام هو اضطراب عقلي يظهر عادة في أواخر سن المراهقة أو البلوغ المبكر، يتميز مرض الفصام بالأوهام والهلوسة والصعوبات المعرفية الأخرى، وغالبًا ما تكون الفصام صراعًا دائمًا، في هذه المقالة، سوف نغطي أسباب وأعراض وعلاج الفصام.

حقائق سريعة عن مرض انفصام الشخصية وهنا بعض النقاط الرئيسية حول مرض انفصام الشخصية، من أهم هذه الحقائق المرتبطة بمرض الفصام ما يلي:

  • يصيب الفصام 1% من السكان.
  • تشمل الأعراض الأوهام والهلوسة والأفكار غير المنظمة.
  • لا يتم تشخيص مرض انفصام الشخصية إلا بعد استبعاد مرض آخر.

علاج مرض الفصام نهائياً

ما هو مرض انفصام الشخصية؟

يحدث مرض الفصام في الغالب بين سن 16 و30، ويميل الذكور إلى إظهار الأعراض في سن أصغر قليلاً من الإناث، في كثير من الحالات، يتطور الاضطراب ببطء شديد بحيث لا يعرف الفرد أنه مر به لعدة سنوات، ومع ذلك، في حالات أخرى، يمكن أن يضرب فجأة ويتطور بسرعة.

كما ذكرنا أعلاه يصيب الفصام حوالي 1 بالمائة من جميع البالغين على مستوى العالم، يقول الخبراء إن مرض الفصام ربما يكون العديد من الأمراض النفسية التي تنكر كواحد منها.

إن من عوامل خطر هذا المرض أن هذا المرض يظل كامن بداخل الشخص ويظل يتطور على مر السنين إلى أن يتمكن بشكل كامل من الشخص، ويصبح الشخص منقسم الشخصية ولديه العديد من الشخصيات التي لا يدركها هو ولا يدركها من حوله، بالفعل أن اكتشاف مريض الفصام أنه مريض بهذا المرض يعتبر مفاجأة له ولمن حوله.

علاج مرض الفصام نهائياً

إذا كنت حريص على علاج مرض الفصام نهائياً فمن الضروري أن تتناول الدواء (الأدوية) والالتزام بالتعليمات وزيارة طبيبك إذا كنت تريد علاج مرض الفصام نهائياً أو أصبت بآثار جانبية تزعجك لا تتوقف عن تناول أدويتك قبل التحدث مع طبيبك، وتجنب تناول الكحول أو الأدوية بدون وصفة طبية، حيث قد تؤدي إلى ظهور أعراض الفصام بشكل كبير.

حتى إذا سببت لك المتعة في البداية، حاول معرفة أكبر قدر ممكن من المعلومات حول الفصام وقم بممارسة الأنشطة وانشغل بممارسة نشاط ما كل يوم واحصل على الدعم من خلال معارفك ممن يمكنهم تقديم الدعم لك، واطلب منهم المساعدة، ونحن في مركز اشراق للطب النفسي وعلاج الادمان نقدم أنسب وأفضل وأحدث العلاجات الدوائية والنفسية الخاصة بعلاج مرض الفصام بشكل نهائي.

ما هي مدة علاج مرض الفصام؟

تستغرق مدة علاج مرض الفصام كي يصل المريض لعلاج الفصام نهائيا إلى فترة قد تصل إلى شهرين فأكثر وذلك حسب حالة المريض وحسب تدهور الحالة، وإذا كانت الحالة تتعرض لنوبات شديدة من مرض الفصام أم لا، ويفضل المتابعة الدورية للمريض لتقريب مدة علاج مرض الفصام والتخلص منه نهائيا وإعادة المري للحياة من جديد.

فمدة علاج مرض الفصام الطبيب المعالج (طبيب نفسي) وحده هو القادر على تحديد هذه المدة، حيث يتم تحديد مدة العلاج من مرض الفصام اعتمادًا على عدة عوامل منها:

  1. حالة المريض العامة.
  2.  درجة مرض الفصام نفسه.
  3.  حدة أعراض مرض الفصام.
  4. المدة التي اصيب فيها الشخص بمرض الفصام.
  5. اختيار المركز العلاجي المناسب الذي يضم أفضل طبيب نفسي (مراكز علاج الإدمان).
  6. تخصص في علاج الفصام.
  7. الخطة العلاجية المحكمة والمدروسة والتي تلبي احتياجات المريض.

علاج مرض الفصام نهائياً

هل يمكن علاج مرض الفصام نهائياً بالقران الكريم؟

يجب أن تعتمد نسبة كبيرة من المصابين بالفصام على الآخرين لأنهم غير قادرين على شغل وظيفة أو رعاية لأنفسهم، لأنهم أغلب الأوقات ضائعين غير مدركين من هم ومن حولهم وما يحدث، وطوال الوقت مضطربين نفسيًا ( الاضطراب الوجداني) بجانب أن يمكن أن يعاني مريض الفصام من نوبات الهلع ( علاج الهلع) والذعر.

قد يقاوم الكثيرون من مرضى الفصام العلاج بشكل قوي، بحجة أنه لا حرج منهم واعتقاد منهم قوي أنهم بالفعل لا يعانون من أي أمراض أو أي اضطرابات نفسية وأنهم مثلهم كمثل الآخرين وأنهم ليسوا بحاجة للعلاج بتاتا.

تتجاوز آثار  وأضرار مرض الفصام المريض نفسه إلى حد بعيد، حيث تتأثر الأسر والأصدقاء والمجتمع أيضًا من الآثار الناتجة عن مرض الفصام، فليس مريض الفصام وحده هو الذي يتأثر بمرضه ويعاني منه، فجميع من حول المريض يعاني هو الآخر من هذا المرض النفسي أشهر (الأمراض النفسية).

علاج علاج مرض الفصام نهائياً بالقرأن الكريم؟

 Treatment Drug شيء مهم ولا بد منه ويتمثل في:

بدأ بعض الأطباء في علاج مريض الفصام بالكوربرومازين) الرجا كتيل بروما سيد، مع ظهور نتائج تفوق العلاجات السابقة، وقد تطور العلاج بالعقاقير ووصل إلى العشرات حسب الأعراض، ولذا فإن العلاج الدوائي يشمل مضادات الذهان مثل:

  • مضادات مستقبلات ناقل الدوبامين، ومضادات ناقل الدوبامين، وناقل السير وتونين، تماما (مثل: ظاهرة ً تهدف هذه العالقات إلى الحد من الأعراض الفصامية) أو إزالتها.

الهلاوس والضلالات والتفكك إلى جوانب الشخصية الأخرى حتى يستعيد الشخص صلته المقطوعة، ولا ينتقص ذلك من علاج مرض الفصام بالقران الكريم لأنه يعد من الضروريات الآن نظرا لطبيعة القرآن الكريم وقدرته على شفاء كل الأمراض النفسية والعقلية وعلاج الفصام نهائيا يعد واحدا منها.

فالقرآن الكريم هو كلام الله عزول الذي يوجهه للبشر ومن يرغب في أن يتحدث الله إليه يقرأ القرآن الكريم بقلب مؤمن ونفسًا تائبة، فقراءة القرآن الكريم بمثابة روح تزيل بداخلنا كل هموم وكل أزمات وتعطي النفس الراحة والسكينة والاطمئنان أن الله يرانا ويرى ما نعاني منه وأنه وحده القادر على علاجنا وتعافينا.

هل من الممكن علاج مرض الفصام بالأعشاب؟

عند الحديث عن علاج الفصام نهائيا لا بد لنا من ذكر العلاجات النفسية، حيث يوجد العديد من المدارس والفنيات والطرق العلاجية إلا  إننا نركز على العلاج النفسي (دكتور نفسي في مصر) التدعيمي لمرضى الفصام من خلال:

 أنواع الاستجابة العلاجية للهلاوس

  1.  توافق المريض على صدق الهلاوس.
  2. محاول تفسير حدوثها كرد فعل للصدمة عن طريق.
  3. شرح آلية ظهور الهلوسة للمريض مرات متكررة.
  4. محاول معاجلة الحالة بزيادة الآثار الخارجية.

يعتبر العلاج التدعيمي أفضل أنواع العلاجات والذي يعتمد على عديد من الفنيات مثل: النصح،  الطمأنة، التوعية، وتشكيل سلوك الفرد وكل ذلك يهدف إلى الوصول بالفرد إلى الواقع والاتصال والتعاون مع الواقع، ولا شك إن علاج مرض الفصام بالاعشاب قد يؤدي الغرض في علاج الفصام نهائيا ولكن بصورة تكميلية وليست بصورة كاملة.

فالأعشاب أثبتت فاعليتها الكبرى مع العديد من الأمراض العضوية وكذلك النفسية، ولكن في علاج مريض الفصام يمكن أن تلعب الأعشاب دور مساعد في الحد وتهدئة المريض والنوم دون اضطرابات نفسية  ونذكر من تلك الأعشاب المستخدمة في علاج مرض الفصام بالاعشاب ما يلي:

  • عشبة الجينسينج الصينية

تعد عشبة الجينسينج الصينية واحدة من بين الأعشاب الهامة نظرا لكونها من الأعشاب المضادة للأكسدة والتي تساهم بشكل كبير في حماية الدماغ البشرية، لذا فهي تعتبر من بين أكثر الأعشاب استخداما في حالات انفصام الشخصية وبالتالي فقد نصح الكثير من خبراء الطب البديل مرضى الفصام بتناول مسحوق جذور الجينسينج مرتين لمدة ستة شهور متتالية.

علاج مرض الفصام نهائياً

أعراض مرض الفصام

يوجد مجموعة من الأعراض الخاصة بالفصام وتميزه عن أي مرض آخر مثل:

  • الأعراض الإيجابية أو المعروف أيضًا باسم الأعراض الذهانية. على سبيل المثال، الأوهام والهلوسة.
  • الأعراض السلبية والتي تشير إلى العناصر التي يتم اتخاذها بعيدا عن الفرد، على سبيل المثال، عدم وجود تعبيرات الوجه أو عدم وجود الدافع.
  • الأعراض الإدراكية وهي التي تؤثر على عمليات تفكير الشخص. قد تكون الأعراض إيجابية أو سلبية على سبيل المثال مثل التركيز السيئ هو أحد الأعراض السلبية.
  • الأعراض العاطفية التي عادة ما تكون أعراضًا سلبية، مثل العواطف الوخيمة.

قائمة الأعراض الرئيسية

  • الأوهام حيث يعرض المريض معتقدات خاطئة، والتي يمكن أن تتخذ أشكالًا متعددة مثل أوهام الاضطهاد أو أوهام العظمة، وقد يشعرون أن الآخرين يحاولون السيطرة عليهم عن بعد، أو ربما يعتقدون أنهم يتمتعون بقدرات وقدرات استثنائية.
  • الهلوسة وهي حيث يعد سماع الأصوات أكثر شيوعًا من رؤية الأشياء التي لا وجود لها أو الشعور بها أو تذوقها أو شمها، إلا أن المصابين بالفصام قد يواجهون مجموعة واسعة من الهلوسة.
  • اضطراب الفكر حيث قد يقفز الشخص من موضوع إلى آخر دون سبب منطقي، قد يكون من الصعب متابعة المتحدث أو مناقشته في شيء يتحدث عنه.

الأعراض الأخرى لمرض الفصام

  • قلة الحافز (الانفعال) حيث يفقد المريض قيادته، والقيام بالأعمال اليومية مثل الغسيل والطهي وإهمالها.
  • تعبير ضعيف عن المشاعر وهي قد تكون الردود على المناسبات السعيدة أو الحزينة غير متوفرة أو غير ملائمة (علاج  الاكتئاب).
  • الانسحاب الاجتماعي (الرهاب الاجتماعي) فعندما ينسحب المريض المصاب بالفصام اجتماعيًا ، يكون ذلك غالبًا لأنهم يعتقدون أن شخصًا ما سيؤذيهم.
  • عدم معرفة المرض، لأن الهلوسة والأوهام تبدو حقيقية بالنسبة للمرضى، وقد لا يعتقد الكثير منهم أنهم مرضى، قد يرفضون تناول الدواء خوفًا من الآثار الجانبية، أو خوفًا من أن الدواء قد يكون سامًا، على سبيل المثال.
  • الصعوبات المعرفية حيث تتأثر قدرة المريض على التركيز، واستعادة الأشياء، والتخطيط للمستقبل، وتنظيم حياتهم، و القدرة على التواصل يصبح أكثر صعوبة.

ما هو أحدث علاج للفصام؟

لا يعد الفصام مرضا يصيب الآخرين إذا ما تم الاختلاط بهم باللمس أو القرب كما  بين المتزوجين، ولكن هو مرض عقلي يصيب الذهن، لذا وجب تعريف المريض بمرضه ومواجهته به، وأنه لا بد من العرض على طبيب مختص للعلاج.

حتى لا يتعرض لمضاعفات في حالة ترك المريض هكذا، ومن تلك المضاعفات الإقبال على الانتحار، ومن أحدث علاج للفصام والذي اشير إليها مؤخرا في علاج الفصام نهائيا بشكل كبير ولكن لابد معه من المتابعة العلاجية للحالة،  وهو العمل على عودة تأهيل المريض مرة أخرى ومساعدته في الرعاية الطبية من خلال اختيار مركز مختص للعلاج كمركز اشراق للطب النفسي وعلاج الادمان.

 ونظرا لأن الفصام يحظى بنصيب الأسد في الأبحاث والدراسات لذا نجد كل يوم ما هو جديد في العلاج مع التأكيد على أهمية الصبر، خاصة مع العقاقير طويلة الأمد، والتي تحتاج إلى شهور كي يسري مفعولها جيدا مع المريض، فلا يتم علاج مريض الفصام في يوم وليلة، فالأمر يحتاج إلى وقت قد يستمر العلاج لشهور ومع الحالات الشديدة والمزمنة تحتاج إلى سنوات.

ما هي أسباب الفصام؟

يعتقد الخبراء أن هناك عدة عوامل مشتركة في المساهمة في ظهور مرض انفصام الشخصية، تشير الدلائل إلى أن العوامل الوراثية والبيئية تعمل معًا لإحداث انفصام في الشخصية، فيما يلي قائمة بالعوامل التي يُعتقد أنها تسهم في ظهور مرض انفصام الشخصية:

  • الجينات الوراثية

إذا لم يكن هناك تاريخ من الفصام في الأسرة، فإن فرص الإصابة به تقل عن 1 في المائة، ومع ذلك، يرتفع هذا الخطر إلى 10 في المائة إذا تم تشخيص الوالد.

  • الخلل الكيميائي في المخ

يعتقد الخبراء أن اختلال الدوبامين، وهو ناقل عصبي، متورط في ظهور مرض انفصام الشخصية، قد تشارك أيضًا بعض الناقلات العصبية، مثل السيروتونين.

  • العلاقات الأسرية

لا يوجد دليل لإثبات أو حتى الإشارة إلى أن العلاقات الأسرية قد تسبب مرض انفصام الشخصية، ومع ذلك، يعتقد بعض المرضى الذين يعانون من هذا المرض أن التوتر العائلي يسبب انتكاسات.

علاج مرض الفصام نهائياً

كيفية علاج الفصام الذهاني

عند علاج مرض الفصام نهائياً لابد من معرفة عدة أمور تساعد في علاج الفصام الذهاني خاصة ومنها:

  • اختيار العلاج: أول شيء على الطبيب أن يفعله عند فحص المريض هو أن يقرر ما إذا كانت حالته تتطلب دخول المستشفى فورا أو يمكن علاجها بالعيادة (مراكز علاج الادمان)، وهو يقيم الموقف بناء على حالة المريض وفت الفحص وبناء على المعلومات التي تتوفر لديه من الأهل أو الأصدقاء، وقد تلزم رؤية المريض أكثر من مرة قبل أن يتمكن الطبيب من اتخاذ مثل ذلك القرار.
  • وقد كان التقليد السائد منذ عشرين عاما هو أن من تظهر عليه أعراض الفصام يدخل مستشفى إشراق للعلاج النفسي وعلاج جميع أنواع الإدمان، لكن ذلك لم يعد قائما اليوم، إذ أصبح المريض لا يدخل المستشفى إلا إذا لم يتوفر علاج أفضل خارجها أو كان من غير الممكن عمليا إعطاؤه العلاج، أو كان تأثر العلاج لا يصل إلى درجة من التحسن تسمح بأن يتعايش المريض مع المجتمع.
  • أما في هذا الجزء فسنتعرض للنوعين الرئيسيين من العلاج اللذين يمكن استخدامهما في العيادة وهما: العلاج النفسي والعلاج بالعقاقير وأحدث علاج للفصام وكيفية علاج الفصام نهائيا.