مدة ادمان النالوفين

نستعرض في هذا المقل معلومات مهمة عن مادة النالوفين، وعن عواقب سوء استخدامها، وعن أسباب إدمانها، وما مدى تأثير مدة ادمان النالوفين على فعالية العلاج، وعن كيفية العلاج من ذلك الإدمان، وذلك بعدما انتشر تعاطي النالوفين لأغراض إدمانية، واعتمد عليه الكثير لتعويض غياب الترامادول في الأسواق وارتفاع سعره مع تجار المخدرات، هذا بجانب صعوبة الحصول عليه من الصيدليات بدون وصفات طبية معتمدة من طبيب مختص، وسنركز في هذا المقال على شرح تركيب النالوفين، وآلية عمله داخل الجسم، حتى يدرك القارئ العزيز مدى خطورة ذلك العقار، كما سنقوم بإظهار أهم الأسباب التي تؤدي إلى ادمانه، سنجد أن معظم حالات ادمان العقار بسبب سوء الاستخدام وعدم استشارة الطبيب والانحراف على الجرعات التي يقدمها، وخلال المقال سيجد القارئ العزيز أهم سبل علاج الادمان من النالوفين، والتي تتشابه مع علاج ادمان الحشيش وعلاج ادمان الهيروين وعلاج ادمان الترامادول وأيضاً علاج ادمان ليرولين، لأن تلك العقاقير كلها تؤثر على الجهاز العصبي وكيمياء المخ، وبالتالي طريقة علاجها تتشابه، والاختلاف فقد في مدة العلاج من كل عقار أو مخدر وذلك حسب شدة المخدر على الجسم، لذا سنذكر مدة العلاج من نالوفين كما أسلفنا حتى يصبح القارئ في نهاية المقال على علم تام بنالوفين وخواصه وطرق علاجه المضمونة في مراكز علاج الادمان وخاصة مركز إشراق للطب النفسي وعلاج الادمان.

هل نالوفين مدرج في جدول الصيدليات

ما هو النالوفين؟ وهل دواء نالوفين جدول؟ وهل تؤثر مدة إدمان النالوفين في قابلية المدمن للعلاج ومدة وفعالية علاجه؟

دواء النالوفين هو من أدوية جدول المخدرات، التي يجرم صرفها أو بيعها بدون وصفة طبية، مادة النالوفين هي مادة مسكنة للآلام يتم تصنيفها ضمن المسكنات الأفيونية، يتم استعماله طبياً لتسكين الآلام الحادة مثل آلام الأمراض الخطيرة كالسرطان، وكذلك قبل العمليات الجراحية كمنوم ومخدر قوي للآلام؛ حتى لا يشعر المريض بالألم أثناء إجراء الجراحة، يستعمل النالوفين على هيئة حقن عضل أو حقن في الوريد أو ربما تحت الجلد حسب إرشادات الطبيب واحتياجات الحالة،

ولكن ما هي آلية عمل مادة النالوفين في الجسم؟

يؤثر النالوفين أساساً على المخ والجهاز العصبي، حيث يحدث تغييراً في مراكز الألم، كما أنه يتحد مع الأفيون الموجود في المخ فيمنع الناقلات العصبية من نقل الألم إلى المخ، بذلك يعمل على تخفيف الشعور بالألم لأقصى درجة ممكنة.

ما هي موانع استعمال دواء النالوفين؟

يمنع استعمال النالوفين تماماً أثناء الحمل والرضاعة، لما له من خطر بالغ على الجنين والأم في حالة الحمل، وكذلك في الرضاعة فإنه يتسرب في لبن الأم للجنين ويشكل خطراً شديداً على حياته.

كذلك لا يستخدم دواء النالوفين للأشخاص المصابين بمشاكل تنفسية؛ حيث أن دواء النالوفين سيزيد من صعوبة التنفس لديهم، وربما يحدث لهم اختناق

وكذلك في كبار السن الذين تبلغ أعمارهم خمسة وستون عاماً أو أكثر، لعدم قدرة أجسادهم على احتمال الأعراض الجانبية الشديدة لهذا الدواء، فلا يستعمل النالوفين لكبار السن إلا في حالات نادرة جداً، وبالطبع يجب أن يكون تحت إشراف الطبيب، وبالجرعة التي يحددها.

من احتياطات استعمال دواء النالوفين أيضا: أنه لا يستخدم لمدة زمنية طويلة، لأن جسم الشخص الذي يتناوله سوف يعتاد عليه، ويسبب إدماناً له مضاعافت خطيرة، ويجب العلاج منه حتى لا تتدمر حياة الشخص المصاب.

. يجب الحذر الشديد عند استعمال الأدوية التي تؤثر على كيمياء المخ والجهاز العصبي، لما في سوء استخدامها من تدمير للجهاز العصبي المسؤول عن الجسم كاملاً، والحقيقة أن الأدوية التي تؤثر على الجهاز العصبي متعددة ويسهل ادمانها، خاصة الأدوية التي تستخدم في علاج الاكتئاب، أو علاج الفصام، وغيرها من الأمراض النفسية، لذلك دائماً نجد الطبيب النفسي يحذر المريض من الانحراف على الجرعات التي يصفها له، كما يحذره من التوقف عن تناول العقار دون الرجوع إليه، لمنع ظهور أي أعراض انسحاب خطيرة على المريض، وأعراض الانسحاب هي السبب الرئيسي التي تجبر المتعاطي على الرجوع مرة أخرى إلى تعاطي العقار تفادياً لها، ويتم معالجة الأعراض الانسحابية في مراكز الادمان المتخصصة في غصون أسابيع قليلة ويتم استخدام بعض الأدوية من قبل الأطباء لتخفيف أعراض الانسحاب، ويمنع استخدام تلك الأدوية إلا من خلال طبيب مختص نظراً لخطورتها هي الأخرى، لأنها تستخدم بنسب دقيقة جداً لا يستطيع تحديدها إلا الطبيب المختص، لذلك لا ننصح بمعالجة الادمان دخل المنزل، وضرورة اللجوء إلى طبيب مختص لتفادي أي مضاعفات قدر تهدد حياة المدمن.

نوصي كل مدمن للأدوية المخدرة كالنالوفين أن يتوجه لأحد مراكز علاج الإدمان مثل: مركز اشراق للطب النفسي وعلاج الإدمان، ولا يتردد أبداً مهما كانت مدة إدمان النالوفين طويلة، ليساعده نخبة من الأطباء المختصون بعلاج الإدمان، وكذلك لتأهيله نفسياً حتى لا يعود لذلك الطريق مرة أخرى.

جرعة نالوفين الآمنة

جرعة نالوفين الآمنة

عند تناول النالوفين لسبب طبي وبإشراف طبيب، فإنك لا يجب عليك تجاوز جرعة النالوفين التي حددها لك الطبيب، حفاظاً على سلامتك وصحتك، وكذلك لا يجب عليك تجاوز المدة الزمنية التي حددها لك الطبيب لتناول هذا الدواء، وأن تتبع تعليماته وإرشاداته بحذافيرها؛ لأن دواء النالوفين من أدوية الجدول الخطيرة، التي يجب الحذر الشديد أثناء التعامل معها، لمل لها من أعراض جانبية ومضاعفات خطيرة؛ ولأنها أيضاً قد تسبب الإدمان، وكلما زادت مدة إدمان النالوفين أصبح التعافي منه أصعب وأكثر استهلاكاً للوقت والمجهود والطاقة، لذلك عليك الحذر، فالوقاية خير من العلاج.

ما هي أقصى جرعة للنالوفين مسموح بها أثناء الاستخدام الطبي؟

تتحدد جرعة النالوفين بناءً على حدة الألم أو المرض وكذلك الفئة العمرية للشخص، ووزنه، وحالته الصحية، وكل ذلك يكون إرشاد من الطبيب بالطبع.

في الغالب تكون جرعة النالوفين للبالغين الذين يزيد وزنهم عن سبعين كيلوجرام، هي 10 مجم يومياً عن طريق الحقن سواء عضل أو وريد، والحد الأقصى لجرعة النالوفين هو 20 مجم يومياً ولا يجب أن تزيد عن ذلك في كل الأحوال.

يجب الالتزام بتعليمات وإرشادات الطبيب والجرعة الموصي بها بحرص شديد، حتى لا تضر نفسك وتدمر صحتك، وليس تدمير الصحة وحسب وكن يمكن الوقوع في ادمان النالوفين بسهولة، وخاصة أن النالوفين من الأدوية التي تتحد مع كيمياء المخ، وتؤثر في الجهاز العصبي المركزي، وعندما يعتدا عليه الجسم يتوقف المخ عن إفراز المخدرات الطبيعية ومن هنا يأتي الاحتياج الدائم للعقار وهذا ما نسميه حالة الادمان، ويمكن تفادي كل تلك الأخطار بإتباع تعليمات الطبيب كما سبق وأشرنا بمنتهى الدقة والحذر، وعدم زيادة الجرعات أو التوقف المفاجئ عن تناول العقار، كما نشدد على عدم محاولة شراء عقار نالوفين بدون وصفة طبيبة، لأن من يحاول شراءه دون روشتة معتمدة يتعرض للمساءلة القانونية على الفور.

ما هي مدة بقاء نالوفين في البول

يتساءل الكثيرون: ما هي مدة بقاء نالوفين في البول؟ وهل يعتمد ذلك على مدة إدمان النالوفين؟

يعتبر النالوفين كما ذكرنا من ضمن مجموعة المسكنات الأفيونية أي (الأفيونات)، مثله مثل الكوكايين والهيروين وغيرهم من مسكنات تلك المجموعة، وفي الغالب تبقى المسكنات الأفيونية في البول من 3 إلى 4 أيام، ويمكن أن تبقى أكثر من ذلك إذا كان الشخص مدمناً.

ما هو بديل نالوفين الآمن

ما هو بديل نالوفين الآمن

لا يوجد هناك بديل للنالوفين يعطي نفس التأثير دون أن يسبب آثار جانبية خطيرة وإدمان، فكما ذكرنا مراراً وتكراراً أن أي مادة تؤثر في كيمياء المخ من المستحيل أن تكون آمنة على الجهاز العصبي والجسم كافة، فلماذا نسيئ استخدام تلك المواد من البداية في غير موضعها ونصل حد إدمانها ثم نتساءل عن بديل لها!!

من الظلم الشديد لنفسك ولمن حولك أن تتناول مادة مثل النالوفين لتسكين آلام الصداع مثلاً!! الذي يمكن تسكينه بمئات من المسكنات الآمنة أو حتى بكوب من القهوة!  ما الحاجة لاستخدام مادة كتلك لسبب تافه كالصداع مثلا أو تحسين المزاج! أو تسكين الآلام العادية!

من أسباب لجوء بعض الشباب والمراهقين لمثل تلك الأدوية هو زيادة المشاكل الاجتماعية وضغوط الحياة، ولكن هل جرعة المخدر تلك ستحل كل مشاكلك؟ لماذا لا تواجه مشاكلك وتحلها بدلاً من أن تزدها بمشكلة أفظع كالإدمان وضياع الصحة والمستقبل.

وإذا عجزت عن حل مشاكلك يمكنك اللجوء إلى طبيب نفسي يأخذ بيدك ويرشدك، خير لك من اللجوء لتلك المواد التي تدمر حياتك.

ننصح أي متعاطي لتلك المادة أن يبادر بإنقاذ نفسه وتعديل مسار حياته، قبل أن تزيد مدة إدمان النالوفين، وتتدهور معها صحتك أكثر فأكثر.

أين تجد نالوفين للبيع

أين تجد نالوفين للبيع

يبحث الكثير من المدمنين عن نالوفين للبيع، نظراً لانخفاض سعر النالوفين ولأن سعره في متناول الجميع، لذلك ينتشر إدمانه في الأماكن الشعبية والعشوائيات، لغياب الوعي وانتشار الجهل، ورغبة الكثير في الهروب من مشاكلهم وضغوط الحياة والتوتر، يجب على الصيادلة في كافة الأماكن ألا يشاركوا في تلك الجريمة، وألا يصرفوا تلك الأدوية إلا بوصفة طبية، وأن يتواصلوا مع الطبيب ليتأكدوا من ذلك، وإذا وجدوا من يبحث عن تلك المواد بدون إرشاد طبي عليهم أن ينصحوه ويرشدوه لطريق العلاج ويخبرونه بضرر تلك المواد على حياته.

بعد أن تكلمنا عن النالوفين وما هو؟ ومدة بقائه في الدم؟ وما الذي يدفع الكثير لسوء استخدامه؟ وما هو استخدامه الطبي وجرعاته؟  سوف نتكلم عن إدمان النالوفين وكيفية التخلص منه، وهل مدة إدمان النالوفين تؤثر على علاجه؟ وما هي الأعراض الجانبية للنالوفين؟

ما هي نالوفين أقراص

ما هي نالوفين أقراص

يتواجد النالوفين كما ذكرنا في الصيدليات على هيئة أمبولات للحقن العضلي أو الوريدي تركيزها 20 مجم وسعرها 11.5 جنيه مصري للعلبة، ولا يتوافر على هيئة أقراص.

كيف أتخلص من إدمان النالوفين

كيف أتخلص من إدمان النالوفين

يتساءل الكثير من المدمنين: كيف أتخلص من إدمان النالوفين؟

قبل أن نجيب على هذا السؤال، سنذكر أولاً الأعراض الجانبية للنالوفين، ومن تلك الأعراض: الغياب عن الوعي، نوبات الاكتئاب الشديدة، والأفكار الانتحارية، واالاختناق، وصعوبة التنفس، والامساك الشديد، وتورم في الوجه.

تزداد الأعراض الجانبية حدة كلما زادت مدة ادمان النالوفين، لذلك يجب الإسراع في العلاج، يجب زيارة طبيب معالج أو مركز لعلاج الإدمان مثل مركز اشراق للطب النفسي وعلاج الإدمان.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More