علاج الترامادول في الاردن

من خلال ذلك المقال سوف نتحدث عن علاج الترامادول في الاردن بعد انتشاره بشكل مروع في الاردن ونتحدث أيضاً على انتشار المخدرات بشكل عام وعدد المتعاطين للمخدرات و أنواعها وأماكن بيع الحشيش ونتحدث عن الاحصائيات التي تم إجراؤها لمعرفة إلى أين وصلت المخدرات بين الشباب ونتحدث عن أسعار الحشيش وعلاج الترامادول بالأدوية كل هذا سوف نتحدث عنه بالتفصيل من خلال السطور القادمة.

ما هو عدد متعاطي المخدرات في الاردن

ما هو عدد متعاطي المخدرات في الاردن:

أكدت الدراسات الاستراتيجية التي جرت لاكتشاف عدد متعاطي المخدرات في الأردن مع مكافحة الإدارة العامة للمخدرات، أن عدد المقبوض عليهم في الحجز المؤقت لدى الإدارة عدد كبير،  و نسبة التعاطي تساوي 63%، ومن أهم الأسباب التي أدت للجوء للمخدرات أسباب أسرية، كعدم مراقبة الأبناء وتقديم الإرشادات لهم، وخلافات بين الوالدين، و أيضاً الفراغ من أهم الأسباب و الهروب من المشاكل وضعف الوازع الديني وانتهت الدراسة على أن نحو 76% هو عدد متعاطي المخدرات في الاردن.

كما أكدت الدراسات إن من أهم أسباب ازدياد عدد متعاطي المخدرات في الأردن هو التعرض لأساليب التربية الخاطئة، وعدم معرفة الأب والأم بأساليب التربية الحديثة القائمة على علم حاجات الطفل، وإشباعها في الوقت الصحيح، حاجات الطفل العاطفية، والحاجة إلى الأمان، والحاجة إلى الفهم والتعلم في بيئة صحية.
وكثيراً ما نجد كثير من الآباء والأمهات يقومون بإتباع أساليب القهر والعنف، والضرب، والأوامر المباشرة بأسلوب غليظ وقاس مع أنبائهم، والحقيقة أن تلك الأساليب لا تخلف وراءها إلا أطفال غير قادرين على التعلم، بسبب انعدام ثقتهم في أنفسهم، واحتقارهم لذاتهم، مما يلجئهم إلى الكذب الدائم، وتفصيل اليأس والاستسلام أمام الظروف والمصاعب التي تواجههم، بدلاً من مواجهتها والتحلي بالثقة للقضاء عليها.

لذلك نجد معظمهم يفضلون أن يظل عقلهم مغيب في معظم الأوقات عند طريق ادمان تعاطي المخدرات، كما أوضحت الدراسات أن أكثر الأشخاص الذين تعرضوا لخبرات حياتية أليمة، خاصة خبرات الطفولة، كونت تلك الخبرات لديهم بعض الصور السلبية، التي تركت أثراً عميقاً داخل نفوسهم، وأصبحت تلك الصور تتحكم في أنماط تفكيرهم، وسلوكهم، وردود أفعالهم دون أن يدروا.

ونجد أن معظم الذين يخضعون لعلاج الأمراض النفسية كعلاج الاكتئاب الحاد، وعلاج القلق والتوتر، وعلاج الهلاوس، وعلاج الوسواس القهري، قد أُصيبوا بالمرض بسبب تلك الخبرات الحياتية السلبية التي مروا بها.

ومن أعظم النصائح التي ينصحها علماء النفس لعدم التعرض للتأثير السلبي للأحداث الماضية، أن ننظر إلى تلك الخبرات بصورة مغايرة، وننظر إليها بصورة أكثر إيجابية، ونراها من الزاوية الأكثر فائدة لنا، بأنها تجارب سيقت إلينا حتى تمدنا بخبرة وحكمة، حتى نكون مستعدين للتجارب الأكثر أهمية، قادرين على تخطي المصاعب بما نمتلكه من خبرات، وتحقيق ما نسعى في تحقيقه.

التوصيات والعلاج

عزيزي القارئ إذا كنت تعاني من ادمان الترامادول  لا تتردد في أخذ القرار عن التوقف فنحن نساعدك على التخلص من ادمان الترامادول وادمان أي نوع من أنواع المخدرات فما عليك إلا التوجه إلى مركز اشراق للطب النفسي و علاج الادمان بالقاهرة أو زيارة المواقع الالكترونية لمعرفة المزيد عن المركز وعن طرق العلاج المتبعة قبل أن تقوم بحجز طائراتك يمكننا الرد عليك على أي أسئلة قد تدور في ذهنك عن الادمان أو العلاج أو الخدمات التي تناسبك من الناحية المادية فلا تؤجل قرارك حتى يمكن العلاج بأقص سرعة فهذا قد يفيدك في العلاج.

تعرف على أهم اسباب انتشار المخدرات في الاردن

تعرف على اهم اسباب انتشار المخدرات في الاردن:

لعل البعض يتساءل هنا عن أسباب انتشار المخدرات في الاردن سبب انتشار المخدرات يرجع إلى أسباب عديدة ومن هذه الأسباب ما يلي:

  • من أهم الأسباب ضعف الوازع الديني.
  • انعدام التوجيه بمعنى الأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.
  • البيئة السيئة المحيطة للمدمن.
  • أصدقاء السوء.
  • العيش في أجواء الانحراف و الرغبة في تقليد أصدقاء السوء.
  • انعدام التربية السليمة في المنزل فهذا سبب هام من ضمن أسباب انتشار المخدرات في الاردن.
  • الفراغ عند الشباب فهو من أهم أسباب انتشار المخدرات في الاردن.

فلا بد من القضاء على ذلك الادمان حتى تنعم الاردن بشبابها ومحاربة المخدرات مثل الترامادول و الحشيش و الهيروين وغيرهما من المخدرات القاتلة فنوصي بأخذ علاج للادمان ومن ضمن هذه العلاجات علاج ادمان الترامادول في الاردن.

ويجب على الحكومة الأردنية أن تعمل على الحد من ظاهرة الادمان بمنتهى السرعة، لأن ازدياد انتشار عدد المدمنين مؤشر خطر، لازدياد الجرائم، وزعزعة الأمن، وتهديد سلامة المواطنين.
وأول الخطوات التي يجب أن تتبعها الحكومة للحد من ظاهرة الادمان، هي الاهتمام بتوعية أبناءها بخطر الادمان، وكيفية تجنب الأسباب التي تؤدي إلى تعاطي المخدرات، ومواجهة الصعاب بثبات انفعالي وثقة، وتخطيها، والتعلم من دروس المادي، بدلاً من الحزن عليها، توعية قادرة على إفهام الشباب التحديات المعاصرة، وطبيعة العصر الين يعيشون فيه، فهو عصر التنافسية، والعمل الدائم على التطور والتحسن لإثبات الذات، فالفرص دائماً موجودة، وتنتظر من يتمكن من استغلالها بطريقة صحيحة.
كما يجب أن تقوم الجهات المعنية بنشر ثقافة أهمية الصحة النفسية، فالكثير من أفراد المجتمع يعتبرون علاج القلق، وعلاج الاكتئاب أشياء ثانوية ، ويرون أن الاكتئاب يمكن أن يزول مع زوال أسبابه، وإن القلق سينتهي عند أخذ إجازة بسيطة.
ولا يدركون إن إهمال علاج الأمراض النفسية البسيطة و يؤدي إلى تفاقم الحالة وظهور أمراض نسية معقدة مثل، مرض الفصام، والاضطراب الوجداني، والضلالات.

ما انواع المخدرات الأكثر انتشاراً في الاردن

ما انواع المخدرات الاكثر انتشاراً في الاردن:

تعد المخدرات بكافة أنواعها مشكلة العصر وحقيقة تستهدف الشباب وتستنزف الاقتصاد الوطني وتدمر صحة المجتمع ككل حيث يتفق الجميع على أضرارها البالغة على الحياة الاجتماعية والصحية و لاقتصادية و ضرورة العمل للقضاء على تلك الظاهرة و التصدي للمهربين والتشدد في التشريعات لمواجهة وسائل متجددة ومبتكرة يخترعها المهربون لتغطية عملياتهم.

فأصبح انتشار المخدرات و أنواع المخدرات في الاردن من الأمور الذي لا يستهان بها فلا بد من وجود مراقبون يتصدوا انتشار المخدرات ووسائل الانتقال والاتصال إلى طول الحدود المجاورة إضافة إلى حالات إنتاج المخدرات محليا لا بد من التصدي لها كما أن التظاهرات والحركات الاحتجاجية ساهمت في تفشي الظاهرة كونها فقدت الأجهزة الأمنية صرامتها في التعامل مع التجار وموزعي المخدرات الأمر الذي اوجد مناطق في الاردن عصية على المكافحة.

أشارت الدراسات أن نسبة تعاطي المخدرات و الكحول بذات في المدارس و الجامعات في الاردن 2471 طالباً في 26 مدرسة حكومية تتراوح أعمارهم بين 11 و16 سنة .

أما عن تعاطي الحبوب المهدئة فهي في المرتبة الأولى بين طلاب المدارس بنسبة بلغت 2،4 في المئة من هؤلاء و احتل تناول الكحول في المرتبة الثانية بنسبة 2،3 في المئة ومن أنواع المخدرات في الاردن المنتشرة هي الترامادول و الحشيش و الهيروين و الكبتاجون وأكثرهم انتشاراً الشبو أو ما يسمى الكريستال ميث فهو موجود بكثرة  ويصنع محليا أيضاً، فلا بد من التصدي لهذا الخطر الذي يلحق بالشعب الاردني و انتشار الوعي الديني لديه لتجنب الجرائم و الحوادث التي يتسبب بها تعاطي المخدرات فتح المراكز العديدة التي تعمل على علاج الترامادول في الاردن والمخدرات الأخرى من قبل الحكومة للقضاء على تلك الظاهرة.

ما هي اماكن بيع الحشيش في الاردن

ما هي اماكن بيع الحشيش في الاردن:

تعد أماكن بيع الحشيش في الاردن منتشرة بحد كبيرة وقامت الحكومة بالتصدي لها وأصدرت عقوبات على تعاطيها و الاتجار فيها  وأكدت الدراسة إن نسبة انتشار بيع  الحشيش أصبح في المرتبة الأولى في دولة الاردن وبعد ذلك الترامادول و الحبوب المهدئة فلا بد من التصدي لهذا الادمان و الاهتمام ب علاج الترامادول في الاردن حتى نتجنب الجرائم والحوادث.

ما هي المخدرات المتداولة في الاردن 2016

ما هي المخدرات  المتداولة في الاردن 2016:

كشفت دراسة ميدانية حول انتشار المخدرات في المجتمع الاردني عن أسعار المخدرات في الاردن تعتبر من أرخص الأسعار بالنسبة للدول الأخرى فذلك يعد سببا لانتشارها في الاردن وإن وجود الإناث على طاولة المخدرات أصبح في ازدياد ملحوظ فانتشر التعاطي بين الإناث في دور السكن الجامعية وعدم الرقابة من مشرفا دور السكن زاد الأمر سوءا.

أصبح أيضاً التواصل الاجتماعي أماكن للحصول على المخدرات بنسبة 30% من الطلاب ويستخدمون رموزاً مشفرة لتأمين احتياجاتهم من المخدرات فهذا حال المخدرات في الاردن 2016 أصبح منتشر للغاية بين فئة الشباب.

تعرف على اسعار الحشيش في الاردن

 اسعار الحشيش في الاردن:

أسعار الحشيش في الاردن يعتبر من أرخص الأسعار مقارنة بين الدول الأخرى كما سبق القول ولهذا السبب انتشرت المخدرات في الاردن ويجب التصدي لها و خاصة الحشيش والترامادول فنوصي بأخذ علاج الترامادول في الاردن في الحسبان وهناك مراكز عديدة تعمل على محاربة الادمان في جميع الدول العربية ومن ضمن هذه المراكز مركز اشراق للطب النفسي و علاج الادمان بالتجمع الخامس بالقاهرة فيوجد بها أفضل الأطباء المتميزين في مجال الادمان و الطب النفسي و يتم المعالجة عن طريق البرامج العلاجية الحديثة.

ما خطوات علاج ادمان الترامادول بالادويه

ما خطوات علاج ادمان الترامادول بالادويه:

لا شك إن نتصدى لادمان الترامادول ولكن لا تحتاج إلى أدوية للتصدي له نحتاج إلى إرادة وعزيمة من قبل المتعاطي للقضاء على ذلك الادمان و نحتاج الأدوية هنا لتخفيف الأعراض الانسحابية بعد توقف المخدر التي يمر بها المدمن أثناء علاج الترامادول في الاردن وجميع الدول، الأعراض الانسحابية تتوقف شدتها على حسب المدة التي تناول فيها المدمن من الترامادول والجرعات منه أيضاً فلا بد من التصدي للادمان بشكل عام أما علاج الترامادول يأخذ المراحل التالية:

  • سحب المخدر من الجسم.
  • استخدام العلاج السلوكي.
  • استخدام العلاج المعرفي.
  • عمل جلسات جماعية أو فردية لحل المشاكل التي أدت المدمن للوصول للادمان.
  • مراقبة المريض بعد التعافي من الادمان.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More