ادمان دواء ليرولين

إدمان دواء ليرولين أصبح شيئاً اعتيادياً لدى الشباب، وعلى الرغم من خطورته صحياً و نفسياً إلا أنه يؤخذ بشكل يومي وبكميات كبيرة لأهداف مختلفة قد يكون أحدها مجرد الفضول لمعرفة تأثير هذا الدواء على الإنسان، مما جعل الحكومات تأخذ الأمر على محمل الجد و تدخل ليرولين جدول المخدرات لتفادي أية مخاطر تترتب على هذا الإدمان، ولكن هل يعتبر ليرولين من المخدرات حقاً أم أنه مجرد إدمان؟

ما هو دواء ليرولين

هو اسم تجاري مادته الفعالة البريجابلين وهي شبيه جاما أمينو بيوتريك اسيد في التركيبة ويستخدم في علاج أمراض العصبية ودواء مساعد في تسكين حالات الصرع حيث يقلل النشاط الكهربائي في الدماغ كما يهدئ آلام الأعصاب جزئياً وفي حالات القلق يقوم بمنع إفراز المواد الكيميائية المثيرة للقلق، والبريجابلين يقوم بتثبيط الناقلات العصبية ومنع وظيفتها في توصيل الإشارات العصبية عبر قنوات الكالسيوم إلى الدماغ  مما يخمد تفاعل الجسم مع المؤثرات الخارجية وخاصة الألم، لذا فهو يحل محل المخدر في تسكين الآلام العصبية.

هناك العديد من طرق الادمان والذي تجعلنا نقف ونتفق علي وضع حل لهذا الادمان ،ومركز اشراق لعلاج الادمان  يقوم بتوفير الطرق الصحيحة لعلاج الادمان والتخلص النهائي من الادوية التي تجعل الشباب علي حافة الهاوية والسقوط في بحر الادمان ويجب الاستعانة بالاطباء لتقديم برنامج علاجي يتم الإلتزام به للتخلص من مفعول الدواء في الجسم والتي تجعل الشباب يعود الي حياته الطبيعية ويبتعد عن هذه الحياة اليائسة التي كان يعيش بها ،والعودة الي الحياة التي يجتمع بها الاهل والاصدقاء حوله ويعود الي الحياة السوية والطبيعية ،ويمكن لمركز اشراق لعلاج الادمان المساعدة في الوصول الي الحياة الطبيعية والالتزام بخطة العلاج بواسطة المتخصصين في علاج الادمان .

ما هي أعراض ليرولين الجانبية؟

كما لكل دواء أعراض جانبية تؤثر في جسمه فإن ليرولين لديه أعراض جانبية قد تكون غير مناسبة للمريض وهي:

  • الصداع.
  • الغثيان
  • الشعور بالنعاس والتعب الشديد.
  • اسهال و اضطرابات في المعدة.
  • اضطرابات في المزاج و الحالة النفسية.
  • تورم في الذراعين والقدمين والوجه.
  • عدم وضوح الرؤية.
  • تأخر القذف عند الرجل.
  • اضطراب الدورة الشهرية.
  • ضعف الذاكرة.
  • تحفيز الشعور بالجوع و زيادة الوزن.

كيفية التعامل مع الأعراض الجانبية؟

  • إذا شعرت بأحد الأعراض أو جميعها قم بتخفيف الجرعة واستشر الطبيب.
  • قم يتناول الدواء بعد وجبة خفيفة لتفادي الشعور بالغثيان و اضطرابات المعدة.
  • رفع القدمين أثناء الجلوس أو الاستلقاء يساعد في تخفيف تورم الأطراف.
  • إذا شعرت بعدم وضوح الرؤية تجنب قيادة السيارة أو المشي ليلاً بدون ضوء مساعد.
  • التزم بوجباتك الصحية دون زيادة أو نقصان لكيلا تقع في فخ الجوع أثناء تناول الدواء.

كيف يحدث الادمان على البريجابلين؟

يحدث الإدمان عندما يسيء المريض استخدام الدواء ويبدأ بتزويد الجرعات شيئاً فشيئاً دون استشارة الطبيب، والسبب يعود لتأثير الدواء المؤقت على النفس حيث يشعر المريض بشيء من النشوة و السعادة و التخدير الذي يمنع الألم، كما أن تأخر القذف الذي يسببه الدواء هو هدف الرجال و الشباب الذين يبتاعون أي شيء يساعد في هذه الأمور دون الأخذ بعين الاعتبار الأضرار الكبيرة التي تلحق هذه الأدوية، وما إن يحدث الإدمان يبدأ المدمن بالبحث عن الدواء وتناوله بكميات كبيرة جداً، مما أدى لارتفاع سعر ليرولين في الصيدليات.

مخاطر التي يتعرض لها مدمن ليرولين

إن أضرار إدمان ليرولين ليست عادية أبداً ولا يمكن التغافل عنها بل هي مصيرية و مؤلمة للمدمن لذلك فلا بد من معرفتها للتفكير ألف مرة قبل تجربة إدمان هذا الدواء و من هذه الأضرار:

  • الاكتئاب والأفكار الانتحارية: حيث يعتمد الدماغ كلياً على الدواء في إفراز هرمون السعادة بدلاً من الاعتماد على الإفراز الطبيعي للدماغ، فيصبح كل شيء غير قابل لإسعاد المدمن فيكره حياته و يفكر جدياً في الانتحار.
  • العنف و الهياج العصبي: والسبب يعود لفقد قدرة المدمن في السيطرة على أعصابه فيصاب بالجنون عند أي موقف أو كلمة تثير غضبه كما سيغضب عند منعه من تناول حبوب ليرولين.
  • ضعف شديد في الذاكرة: في حالة الإدمان يحدث خلل في كيمياء الدماغ يؤدي إلى اختلال مركز الذاكرة و بالتالي عدم قدرتها على حفظ المعلومات و التذكر بصورة سليمة، وهذا مؤذي جداً لطلبة المدارس والجامعات المدمنين.
  • نوبات القلق الهلع: لأن البريجابلين يقوم بإيقاف كيمياء الدماغ المسببة للقلق وعند التوقف عن التعاطي يشعر المدمن بالقلق الشديد الذي لا يزول إلا بجرعة ثانية من حبوب ليرولين.
  • اضطراب دقات القلب: بسبب اضطراب الدورة الدموية وضخ الدم فتارة يحدث تسارع وتارة ينخفض معدل دقات القلب.
  • التهاب المعدة والأمعاء: بسبب كثرة التعاطي و محاولة هضم جرعات كبيرة من الدواء.
  • ضيق التنفس والتهاب الشعب الهوائية مما يهدد حياة الإنسان
  • هبوط في عمل الجهاز العصبي الطرفي بسبب تثبيطه بشكل متكرر وعدم إعطائه الراحة للعودة للعمل بشكل جيد.
  • ضعف مناعة الجسم: مما يجعل الجسم عرضة للعدوى بأي مرض.
  • ضعف الانتصاب لدى الرجل: لأنه يعتمد على هذا الدواء في تأخر القذف ولكنه في الحقيقة يصعب وصول إشارات الإثارة الجنسية للدماغ مما يؤدي إلى ضعف الرغبة الجنسية و عدم وصول الدم إلى الأوعية الدموية في العضو بشكل جيد فيحدث تخدير في العضو ويضعف الانتصاب.

كيفية علاج إدمان ليرولين؟

يتم في مركز الإشراق للطب النفسي و علاج الإدمان حيث يقوم نخبة من الأطباء بمساعدة المدمنين على تخطي هذه المحنة بيسر و سهولة وبأقل التكاليف و يشمل العلاج عناية فائقة و خدمات جيدة للمريض مما يضمن له فترة إقامة مريحة و شفاء سريع بإذن الله و يكون برنامج العلاج كالآتي:

  • الخطوة الأولى : إجراء فحوصات شاملة للمريض لمعرفة الأضرار التي تسبب بها إدمان ليرولين بما فيها الأمراض الجنسية و البدء بعلاجها فوراً
  • الخطوة الثانية: عمل مقابلة خاصة مع طبيب نفسي مختص لمعرفة أسباب الإدمان و تغيير أفكار المريض تجاه الإدمان و مساعدته على تجاوز الاكتئاب.
  • الخطوة الثالثة: مساعدة المريض في تجاوز أعراض الإنسحاب والعبور فوق جسر الألم بسهولة ومراقبته في حال الانتكاسة أو الحاجة إلى تهدئة في فترة ظهور الأعراض الشديدة.
  • الخطوة الرابعة: إعادة تأهيل المريض و إدخاله في نشاطات اجتماعية و تعارف مع باقي المرضى لاستعادة ثقته بنفسه وحياته الطبيعية من جديد.

نصائح للمساعدة في علاج إدمان دواء ليرولين

  • التخفيف التدريجي للدواء قبل التوقف عنه لتجنب الأعراض القوية المؤذية كالتفكير بالانتحار.
  • شرب كميات كبيرة من الماء للمساعدة في التخلص من السموم الموجودة في حبوب ليرولين في الجسم.
  • تناول الفواكه و الخضروات و اللحوم الطازجة بكميات معتدلة للحفاظ على الوزن و تعويض الجسم عن العناصر المفقودة.
  • ممارسة الرياضة يومياً لتحفيز الدماغ على إفراز هرمونات السعادة و ضبط المزاج للمريض.
  • الابتعاد عن رفاق السوء الذين أوصلوا المريض لحالة الإدمان و عدم التواصل معهم.
  • التوعية بعد العلاج بخطورة الإدمان ومعاناة المدمن في حياته لردع الشباب عن هذا الخطر.

أسئلة متعلقة بإدمان دواء ليرولين

هل يسبب الاستعمال العادي للمريض الإدمان؟

كلا، ما دام المريض يلتزم بالجرعة المطلوبة يومياً دون أي زيادة أو نقصان، ويستشير الطبيب في حال الشعور بالاعتياد على الدواء فيقوم بتغيير الدواء.

ماذا سيحدث إذا توقفت عن تعاطي حبوب ليرولين فجأة؟

لا يمكن التوقف عن تعاطي حبوب ليرولين فجأة حتى لو شعرت بأنك بخير، لأن ذلك قد يسبب نوبات صرع شديدة لو كنت تعاني من الصرع بالإضافة إلى أن الأعراض الانسحابية لدواء ليرولين خطيرة جداً وقد تهلك المريض وتدفعه للانتحار.

هل يؤثر ليرولين على الخصوبة؟

لا يوجد دليل قاطع على تأثير حبوب ليرولين على الخصوبة ولكن للحذر يجب استشارة الطبيب الخاص بك لمعرفة الإجابة.

ما هي أعراض انسحاب ليرولين:

  • القلق الشديد.
  • التعرق.
  • الاكتئاب.
  • الألم في العضلات والأعصاب.

هل يؤثر ليرولين على وسائل منع الحمل؟

كلا إنه فقط يؤثر على الجهاز التناسلي ولا يتعارض تناوله مع أدوية منع الحمل.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More